ملتقي المصريين
اهلا بكم .. شرفتونا ويسعدنا انضمامكم .. ومشاركتكم لنا وستجدوا ما يسعدكم


كل ما تبحث عنه تجده هنا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف توازن بين طلباتك وطلباتها....

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د/سيدسيد
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

عدد المشاركات : 264
نقاط : 15647
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/05/2010
العمر : 40
الموقع : ملتقى المصريين

مُساهمةموضوع: كيف توازن بين طلباتك وطلباتها....   السبت مايو 15, 2010 5:14 am

كيف يمكن للرجل أو للمرأة أن يوازن بين متطلباته و بين متطلبات شريك حياته؟
رغم
قوة الرجل و جبروته و سطوته و قسوته و قدرته على الاعتماد على ذاته، الا
ان الله عزوجل جعله في احتياج دائم للمراة، و هذا سر من أسرار الحياة.



فبرغم
هذه الصفات البدنية و الفكريةالتي أعطاها الله للرجل و تفوق بها على
المرأة، ظل هذا الرجل ينتظر اشباع جوانب أخرى قد يراها أقل أهمية، لكنها
في الحقيقة قد تكون هي الاكثر تأثيراً.

و
اذا ما تجاوزنا مراحل طفولة و شباب الرجل، و التي لا يستطيع فيها بكل
تأكيد الاستغناء عن المرأة المتمثلة في أمه، فان هذا الرجل بعد الزواج
تزداد احتياجاته الى المرأة المتمثلة في صورة زوجته، و لكن بشكل مختلف، و
بالرغم من ان هذه الحاجات العاطفية قد تبدو بسيطة، الا انها ضرورية جداً
له، و هي على الجانب الآخرلا تقل اهمية للزوجة أيضاً، حيث ان اشباع حاجات
الرجل العاطفية يكون له اشباع عكسي و مردود ايجابي على الطرف الآخر.

و
اول ما يحتاجه الزوج من زوجته هو الثقة، فالاحساس بالثقة حاجة أساسية
للرجل، فاذا منحت المرأة الثقة لزوجها، بتقدير آرائه و أفعاله و الاعتماد
عليه في حل مشاكلها، ستفوز بكل تأكيد باهتمامه بها و رعايته لشؤونها و
تقديره لمشاعرها و أحاسيسها ، و هو ما تحتاجه المرأة بالفعل.

و
يحتاج الرجل من زوجته الاعجاب و التقدير، و هما احساسان لا يستطيع الرجل
الاستغناء عنهما ، فعندما تظهر الزوجة اعجابها بأخلاق زوجها و قيمه و
مبادئه، و طباعه و صفاته، وذكاءه و اصراره، و شجاعته و إقدامه ، فإنها بلا
شك ترضي كبرياءه و غروره، و هو ما يجعله يلبي كل رغباتها ، و يشعرها
بإنسانيتها و كيانها، يحترمها و يقدرها، حتى يصبح أسيراً لها، لا يفكر الا
بها ، و لا يفعل شيئاً يغضبها ، و هي أحاسيس لا تستطيع الزوجة الاستغناء
عنها.

كما
يحتاج الرجل من زوجته التقبل، فالتقبل شعور غريزي غاية في الاهمية ، فحيث
أنه لا يوجد احد منا كاملاً في صفاته و سماته، فإن التقبل يصبح مطلباً
ملحاً لكل منا، فإذا منحت المرأة زوجها احساسها بتقبله على ما هو عليه،
بالنظر لمميزاته و التغاضي عن عيوبه و نواقصه، فانه بلا شك سيبادلها نفس
الشعور ، و يشعرها بأجمل ما فيها، و يتجاهل عن ما قد يعتبره صفات ليست
حسنة بها، الأمر الذي يجعل كلاً منهما يرى الآخر في أجمل و أبدع صورة، و
هو ما يرسخ لحب قوي صادق قائم على الحتياج و الذي يدوم مع الوقت بين الرجل
و المرأة، و يلبي احتياجاتهم العاطفية التي لا يمكن الاستغناء عنها، و قد
تختلف هذه الاحتياجات العاطفية لدى الزوج و الزوجة، و قد تكون فعل و رد
فعل، إلا انه من المهم جداً على كل طرف أن يعطي الآخر احتياجاته الخاصة من
هذه العواطف التي يحتاجها بشكل أساسي، و ألا يضع شروطاً لإعطاء هذه
الاحتياجات للطرف الآخر، إذ أن من أهم أسباب عدم الانسجام و التفاهم بين
الزوجين هو عدم تقدير كل منهما لاحتياجات الآخر.[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كيف توازن بين طلباتك وطلباتها....
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقي المصريين  :: ملتقي الاسره والصحه :: الاسره-
انتقل الى: